الخميس , يونيو 24 2021
الرئيسية / أحداث / “تيليتون نابل”: التبرعات تتجاوز الـ8 مليارات

“تيليتون نابل”: التبرعات تتجاوز الـ8 مليارات

بلغ الحجم الجملي للتبرعات إلى حدود منتصف ليل البارحة الأحد عبر حملة التضامن ”تيليتون” التي تنظمها مؤسسة التلفزة التونسية”، لفائدة المتضررين من فيضانات نابل (السبت الماضي) 8 ملايين و906 آلاف و306 دنانير، تتوزّع إلى مليون و406 آلاف و306 دنانير (مبالغ مجمّعة) و7 ملايين و500 ألف دينار (وعود فعلية)، وفق ما تم الإعلان عنه في حدود منتصف الليل، على القناة التلفزية “الوطنية 1”.

وستتواصل الحملة إلى غاية 13 أكتوبر 2018، من أجل جمع التبرعات لفائدة المتضررين من الفيضانات التي شهدتها عدة مناطق بولاية نابل ومعاضدة المجهودات التضامنية وذلك تحت شعار “التوانسة اليد في اليد”.

وقد تم وضع حساب بريدي خاص”1818″ لتقبل تبرعات المواطنين والتونسيين بالخارج والمنظمات، على أن يكون هذا الحساب تحت تصرّف الإتحاد التونسي للتضامن الإجتماعي وخاضعا لمراقبة دائرة المحاسبات.

وكان البريد التونسي، قد أعلن أنه بإمكان كافة التونسيين، داخل الوطن وخارجه، إيداع تبرعاتهم لفائدة متضرري الفيضانات نقـدا أو بواسطة تحويل بريدي أو بنكي وكذلك بواسطة الشيكات البريدية والبنكية، عبر الحساب البريدي الجاري 1700 0000 0000 0018 1817 أو عبر التحويلات الدولية من الخارج وفقا للبيانات التالية:
IBAN :TN 59 1700 0000 0000 0018 1817
Code Swift : LPTNTNT
ويوفّر البريد التونسي للمواطنين، أينما كانوا، إمكانية التبرّع عن بعد، عبر الأنترنات، من خلال النفاذ إلى موقع البريد التونسي www.poste.tn أو www.1818.tn باستعمال وسائل الدفع الإلكتروني للبريد التونسي أو بواسطة بطاقات الدفع البنكية الوطنية والدولية.

يذكر أن البلاد التونسية عرفت يوم 22 سبتمبر 2018، تقلّبات مناخية شملت بالخصوص ولاية نابل، وقد صاحبتها هطول كميات قياسية من الأمطار نتج عنها فيضان عديد الأودية وارتفاع منسوب المياه بالطرقات، ما أدى إلى حصول أضرار مادية بالبنية التحتية والممتلكات وإلى تسرّب المياه إلى عدة منازل ومؤسسات صناعية وتجارية وإلى انقطاع حركة المرور بولاية نابل ومداخلها كما خلفت هذه الأمطار الطوفانية وفاة 6 أشخاص.

عن carre_lepoint

شاهد أيضاً

قابس : تجار قابس يحتجون ويقررون مواصلة العمل إلى ليلة العيد

نفذ الليلة الماضية عدد كبير من التجاروأصحاب المقاهي بمدينة قابس وقفة احتجاجية أمام مقر الولاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *