أحداث

هذا ما  حصل بين قائد السبسي والشاهد قبل الاعلان عن التحوير الوزاري 

لوبوان تي آن– افاد مصدر مقرب من رئيس الحكومة يوسف الشاهد ان رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي هو الذي حاول “اعاقة التحوير الوزاري”  من خلال عدم تمكين رئيس الحكومة من اللقاء به رغم انه قد طلب منه موعدا منذ ايام ليعرض عليه الاسماء المقترحة في التحوير الوزاري .

وافاد ذات المصدر ان رئيس الجمهورية “تعمد ” اعطاء موعد في وقت ضيق لان يوسف الشاهد كان يشكو من ضغط الوقت باعتباره يستعد للسفر الى موريتانيا للمشاركة في اللجنة العليا المشتركة التونسية- الموريتانية . و رغم ذلك فقد حرص رئيس الحكومة على الاستجابة للموعد رغم ان الباجي قائد السبسي قد وجه من خلال استقباله صباح الامس وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي  مباشرة قبل استقبال رئيس الحكومة . ويذكر انه وبعد اعلان لشاهد عن حكومته الجديدة خرجت الدوائر المقربة من قائد السبسي لتعلن ان الشاهد لم يستشر الرئيس في اعضاء حكومته بل فقط عرض عليه بعض الاسماء التي تم تغييرها فيما بعد.

شهاب

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق