أحداث

توقيع اتفاق الزيادة في الأجور في الوظيفة العمومية

تمّ عشية اليوم الخميس 7 فيفري 2019 توقيع اتفاق الزيادة في الاجور في الوظيفة العمومية بين الحكومة واتحاد الشغل.

 

ويذكر أنّ الهيئة الادارية الوطنية للاتحاد العام التونسي للشغل قد وافقت على جملة المقترحات التي تم التوصل اليها بين اتحاد الشغل والحكومة في ما يتعلق بالزيادة في أجور أعوان الوظيفة العمومية.

 

وبمقتضى هذا الاتفاق تمّ إلغاء الاضراب العام في القطاع العام والوظيفة العمومية الذي كان مقررا ليومي 20 و21 فيفري الجاري، وفق ما أعلن عنه وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي، في ندوة صحفية بقصر الحكومة بالقصبة.

 

ووصف الطرابلسي هذا الاتفاق الذي وقعه كل من رئيس الحكومة يوسف الشاهد والامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، بـ”التاريخي”، مشيرا الى انه يمثل نجاحا جديدا في مسار التفاوض بين الطرفين ونجاحا ثانيا حققته تونس بعد استكمال مسار الانتقال الديمقراطي.

 

من جهته، اعتبر نورالدين الطبوبي ان هذا الاتفاق يعد انتصارا لروح المسؤولية العالية ويعكس تميز السياسة التعاقدية والحوار الاجتماعي في تونس.

 

وقال إن الاتفاق ترافق مع التوصل الى اتفاق ثان حول ملف التعليم الثانوي وان تغليب روح الحوار هو الذي مكن من الوصول الى هذه النتائج الايجابية، داعيا الى مواصلة العمل بنفس المسؤولية والارادة لاصلاح المؤسسات العمومية.

 

واعتبر الامين العام للمنظمة الشغيلة ان المعركة اليوم اقتصادية واجتماعية بالأساس، مفيدا بانه سيتم فتح جولة ثانية للزيادة في أجور الوظيفة العمومية في شهر جويلية المقبل.

 

*وات*

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق