أحداث

سامي الطاهري هل اصبح الجنوب منصة لاستقبال المهاجرين غير نظاميين والدواعش ؟

لوبوان تي آن:

كشف سامي الطاهري الناطق الرسمي باسم الاتحاد العام التونسي للشغل ان هناك مخيما يتمّ إعداده في رمادة تحوم حوله العديد من الشبهات فهل حقّا سيتمّ فيه استقبال المهجّرين الليبيين في صورة اندلاع حرب والحال أنّ استقبال اللاجئين في 2011 لم يكن في مثل هذه المخيّمات المغلقة؟ أم هو لاستقبال المهاجرين غير النظاميين من جنوب الصحراء بعد ترحيلهم من ايطاليا ومالطا وهنا تصبح تونس منصّة خلفية لأوربا ومصدّة للهجرة غير النظامية؟

اكثر من ذلك أشار الطاهري ان هناك مخاوف جدية من إمكانية استغلال الإرهابين العائدين من بؤر التوتّر ذلك للتسرّب إلى هذه المخيّمات وعليه طالب الطاهري

من السّلطات التونسية توضيح هذا الموضوع وتبديد مخاوف أبناء تطاوين ومخاوف كلّ التونسيين٠

هاجر واسماء

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق