الخميس , سبتمبر 16 2021
الرئيسية / أحداث / عديد من الاحزاب سترفض التوقيع على وثيقة حكومة الفخفاخ …فهل سيكون ماله كالجملي ؟…

عديد من الاحزاب سترفض التوقيع على وثيقة حكومة الفخفاخ …فهل سيكون ماله كالجملي ؟…

لوبوان تي آن :
خلال الندوة الصحفية التي عقدها أمس رئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ اعلن ان رؤساء 10 أحزاب سيوقعون اليوم السبت 1 فيفري 2020 على الوثيقة التعاقدية لحكومته المرتقبة وتضم قائمة الاحزاب المعنية بالتوقيع على الوثيقة ، حركة النهضة والتيار الديمقراطي وحركة الشعب وتحيا تونس وائتلاف الكرامة ومشروع تونس وافاق تونس والبديل التونسي ونداء تونس والاتحاد الشعبي الجمهوري.

غير ان توقعات الياس الفخفاخ على ما يبدو ليست في محلها وهذا ثابت من خلال تصريحات قيادات الاحزاب المذكورة عقب الندوة والذين اجمعوا انهم لم يحسموا بعد امرهم في المشاركة في الحكومة خاصة وان الوثيقة التعاقدية ليست محل اجماع لانها لا تتضمن خطوط كبرى لبرنامج عمل الحكومة وهي مجرد وثيقة اعلان نوايا.
وحسب مصادر مطلعة فان مشروع تونس والبديل لن تشارك في الحكومة و ائتلاف الكرامة والنهضة ترغب في حكومة وحدة وطنية يتم تشريك قلب تونس فيها .

يبقى السؤال ان رئيس الحكومة تحدث عن الحصول على ثقة ثلثي النواب فهل استند في ذلك الى معطيات حسابية واقعية ؟ام مجرد توقعات خاصة انه في حال تمسك النهضة بحكومة وحدة وطنية واصرارها على ان تضم قلب تونس والا فلن تشارك فحكومة الياس الفخفاخ ستخسر 52صوتا مع 38صوتا لقلب تونس و17للحزب الدستوري الحر اي اجمالا بصفة مبدئية 107 صوتا وقد يلتحق ائتلاف الكرامة 18نائبا بالركب وكتلة حسونة الناصفي الذي اعلن انه لن يشارك في الحكومة وقال ان قلب تونس والحزب الدستوري الحر هما عائلته السياسية .
فهل فهم الياس الفخفاخ جيدا مواقف الاحزاب التي قد تكون تقول في العلن ما لا تقوله في المفاوضات ؟ام ان هناك لبس ما قد يقود حكومة الفخفاخ الى نفس مصير الجملي رغم الثقة المفرطة التي حاول الفخفاخ ان يظهر بها في الندوة الصحفية .
هاجر واسماء

عن asmahajer

شاهد أيضاً

الوزير السابق “فوزي عبد الرحمان” :سياسة سعيد في مكافحة الفساد استعراضية

لوبوان تي ان : افاد الناشط السياسي والوزير السابق، فوزي عبد الرحمان، اليوم السبت 4 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *