أحداث

امتعاض في حمام الأنف…

لوبوان تي آن:


يلقي نزول فريق أكابر النادي الرياضي لحمام الأنف إلى الرابطة المحترفة الثانية بظلاله على المدينة و على ولاية بن عروس في ظل إحساس بأن السلط الجهوية و على رأسها والي الجهة علي سعيد لم تكن في الموعد قبل المقابلة الحاسمة ضد الملعب التونسي و لم تقم بأدنى حركة و لو رمزية تجاه فريق بوقرنين و تأكد هذا الانطباع من خلال مقارنة تجاهل الوالي لحمام الأنف مع ما يقوم به حاليا من مواكبة عن قرب لفريق نادي المحمدية الذي يستعد لخوض مباراة هامة في مسيرته و يبدو أن سلوك الوالي بمواكبة تمارين فريق المحمدية يعود إلى صداقته الوثيقة مع أحد كبار تجار الأغنام والمواشي في المدينة

شهاب

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق