أحداث

فرنسا تعيد متشددين مغاربة بعد جريمة باريس

اقرت الحكومة الفرنسية في الساعات الفارطة مبدأ إعادة 231 متشددا مغاربيا إلى بلدانهم الأصلية و ذلك في إطار سلسلة من الإجراءات التي شرعت الحكومة الفرنسية في اتخاذها كرد فعل اولي على جريمة ضاحية ” كونفلان سانت – لونرين ” الباريسية التي جدت وقائعها الأسبوع المنقضي و أدت إلى ذبح أستاذ تعليم ثانوي. و سيقع إعلام تونس و الجزائر و المغرب بضرورة الإستعداد لاستقبال هؤلاء المتشددين الذين ينحدر أغلبهم من الجزائر و تونس و لا يتجاوز عدد المتشددين المشمولين بقرارت الطرد تسعة أشخاص. و أما من الناحية القانونية فإن 180 منهم يقبعون في السجون لقضاء عقوبات بالسجن بناءا على أحكام قضائية باتة و أما البقية فيعيشون في وضعية غير قانونية في ما يتعلق بشروط الإقامة على التراب الفرنسي و لكنهم يخضعون لرقابة مصالح الأمن الفرنسي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق