أحداث

نيويورك بوست” تكشف اتهامات بالفساد ضد “بايدن

لوبوان تي آن:

كشفت صحيفة “نيويورك بوست”، عن الرسائل المتبادلة بين نائب الرئيس الأمريكي السابق ونجل المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن، المدعو “هانتر”، ومساعديه في الصين وأوكرانيا، مشيرة إلى أن إثبات صحة رسائل البريد الإلكتروني مازال رهن التحقيق.

وقالت الصحيفة إن الوصول إلى هذه الرسائل تم من خلال جهاز كمبيوتر محمول تركه “هانتر” في ورشة إصلاح في ولاية ديلاوير في أبريل 2019.

وبحسب مضمون هذه الرسائل؛ فإن نجل “بايدن” قدّم نائب الرئيس السابق آنذاك إلى أحد كبار المسؤولين التنفيذيين في شركة الغاز الطبيعي الأوكرانية “بوريسما”، قبل أقل من عام من ضغط “بايدن” على المسؤولين الحكوميين في أوكرانيا من أجل إزاحة المدعي العام فيكتور شوكين، الذي كان يحقق في أصول الشركة.

وذكرت “نيويورك بوست”، أن الرئيس دونالد ترامب وحلفاءه الجمهوريين بادروا إلى استغلال رسائل البريد الإلكتروني لإظهار حقيقة تعاملات نائب الرئيس السابق، الذي يستعد لخوض معركة الانتخابات الرئاسية والوصول إلى البيت الأبيض.

على الجانب المقابل، قال “بايدن” إنه لم ينخرط على الإطلاق في بحث التعاملات التجارية مع نجله

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق